التقرير السنوي لعام ٢٠١٩

أنجز هذا التقرير ليلخص نشاط “مركز وصول لحقوق الإنسان” في لبنان لعام 2019 

تمحّور عمل مركز “وصول” لحقوق الإنسان منذ نشأته إلى يومنا هذا حول التوعية القانونية للاجئين في المخيمات ورصد وتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان ضد اللاجئين الفارين من سوريا، وتسليط الضوء ومناصرة قضايا اللاجئين الجماعية التي تهدد السلامة الشخصية وحق العمل وحرية التنقل وحق تشكيل الجمعيات السلمية.

واستطاع “وصول” جمع بيانات أولية تساعده على تصميم مشاريع إضافية تدعم تحقيق أهدافه، من أجل ترسيخ منهجية عمل وتمكين فريق ذو خبرة في مجال عمله.

انطلق “وصول” بنشاطات تطوعية في عام 2018، بعد عدة أشهر من اجتماعات التأسيس، وقدّم مؤسسوه الدعم القانوني للاجئين الموجودين في مخيمات منطقة البقاع من خلال جلسات توعية واستشارات قانونية حول الحقوق والواجبات في القانون المحلي، وركّز على المواضيع المتعلقة بالأحوال المدنية، قبل أن ينطلق بشكل رسمي مع بداية عام 2019 بأول مشروع له، بعد تلقّي التمويل الأول في ديسمبر/كانون الأول 2018، وكان التمويل الأول يهدف إلى دعم المركز في انطلاقته وسمح لـ “وصول” بدعم النفقات التشغيلية الأساسية، وإطلاق أنشطة الدعم القانوني التي أجريت بشكل أساسي في مخيمات اللاجئين، وساهمت في مساعدة العديد من اللاجئين من خلال تقديم الاستشارات القانونية.

واستطاع “وصول” متابعة قضية الترحيل القسري للاجئين السوريين من لبنان مع بداية 2019، حيث ركز من خلال حملاتٍ مكثفة عبر الوسائل الإعلامية على لإضاءة على المعاهدات والقوانين الدولية التي يلتزم بها لبنان بعدم الترحيل القسري.


للاطلاع على التقرير السنوي كاملًا :