البقاع: جلسة توعية قانونية واستشارات عامة في سعدنايل

لبنان - البقاع

أقام مركز وصول لحقوق الإنسان يوم أمس الأربعاء 15 أيار/مايو 2019 جلسة في التوعية القانونية للمواضيع المتعلقة بالأحوال الشخصية للاجئين واللاجئات في مخيم أيوب الأيوبي بمنطقة سعد نايل في البقاع، بحضور 29 امرأة و4 رجال.

افتتحت الجلسة بتعريف المشاركين بالحقوق القانونية للمواضيع المتعلقة بالأحوال الشخصية، وتركزت على مواضيع تسوية الإقامات، خصوصاً مع القلق المتزايد من قبل اللاجئين واللاجئات حول مصير أولادهم غير المسجلين بطريقة قانونية خوفاً من عدم تمكنهم من الحصول على أوراق قانونية وشهادة ميلاد رسمية بعد تجاوز الأطفال سن السنة الواحدة، فقد يتبعها إجراءات قانونية طويلة للحصول على الاثبات.

تضمنت الجلسة حوارات حول اللاجئين/ات الذين دخلوا لبنان بطريقة غير قانونية، وعبروا عن قلقهم حول عرقلة تجديد الإقامات مما قد يهدد أمانهم في لبنان، وحول الصعوبات في الحصول على الأوراق الرسمية للأطفال وتسوية الإقامة، والمخاطر المحتملة التي قد تواجههم إن أرادوا العودة بشكل طوعي إلى سوريا.

وقال المحامي محمد عراجي مسؤول وحدة الدعم القانوني في “وصول”: “إن اللاجئين السوريين في المخيمات يعانون من نقص في المعلومات القانونية بشكل عام، وفي المواضيع المتعلقة بإثبات النسب وتسجيل الولادات والطلاق والزواج على وجه الخصوص، لذا نقوم بالتركيز في جلساتنا، حول التوعية بهذه المواضيع، ومعالجة الملفات التي يمكننا معالجتها من خلال المكتب القانوني أو عبر المنظمات الشريكة”.

يقوم فريق المكتب القانوني بجلساته الشهرية بالتنسيق مع المنظمات الأخرى بدعم إكمال الإجراءات القانونية لبعض الحالات، وتم التنسيق مع مسؤول المخيم من أجل استكمال إجراءات تسجيل الولادات، حيث ذكر فريق “وصول” عن وجود نحو 50 طفل من دون وثائق قانونية في المخيم